اهم المعلومات عن بحر المانش
اهم المعلومات عن بحر المانش

 

بحرُ المانش هو جزءٌ من المحيطِ الأطلسيِّ الذي يفصلُ بريطانيا عن فرنسا ويربطُ بحرَ الشَّمالِ بالمحيطِ الأطلسيِّ.

يعتقد معظمُ الجُيولوجيِّين بأنَّ فرنسا وبريطانيا كانتا تتَّصلان في الماضي بأرضٍ يابسةٍ ذاتِ مستوًى منخفضٍ، وذلك في العصرِ الجليديِّ قبل 10000سنة، ويعتقدون بأنَّه قبلَ 7000 سنةٍ، ذابتْ كمِّيَّاتٌ هائلةٌ من هذا الجليدِ أدَّتْ إلى رفعِ منسوبِ البحرِ وغمرتْ هذه المنطقةَ الواصلةَ بين الدَّولتين مُشكِّلةً ما يُسمَّى الآن ببحر المانش.

يبلغُ طولُه حوالي 563 كيلو متر، أمَّا عرضُه فيبلغ 240 كيلو مترٍ عند أوسعِ نقطةٍ، و34 كيلو متر عند أضيقِ نقطةٍ.

القناةُ ضَحْلَةٌ نسبيًّا، حيثُ يبلغ متوسِّطُ عمقِها حوالي 120 مترًا ويُوجد فيها العديدُ من الجُزُرِ الصَّغيرةِ من أشهرِها جزيرة جِيرْزِي وجزيرة جيرنزي وإيلفوايت.

يمرُّ أسفلَها نفقُ المانش الذي يربط فرنسا ببريطانيا وتم إنشاؤُه عام 1994، وقد بدأ بناءُ النَّفقِ في عام 1988وبحلولِ عام 1994 بدأ استعمالُ النفق في خدماتِ نقل الرُّكَّابِ بالسِّكَكِ الحديديَّةِ التي تربط ُبين لندن وباريس.

سابقًا كان هذا البحرُ محفلاً لتتويجِ بعضِ السَّبَّاحِينَ وتربُّعِهم القمَّةَ في السِّباحةِ وكان عبورُه ليس بالأمرِ السَّهلِ لشدَّةِ بُرودتِه.

تُواجه السُّفنُ البحريَّةُ صعوبةً في اجتيازِ بحر المانش، حيث تلتقي التَّيَّاراتُ المائيَّةُ القادمةُ من بحرِ الشَّمال وتلك الآتيةُ من المحيطِ الأطلسيِّ، وتُسبِّب هذه التياراتُ والرِّياحُ الشَّديدةُ صعوبةَ الملاحةِ فيه.

مشاهدات : 1873