شرب الماء فى الجو شديد الحرارة
شرب الماء فى الجو شديد الحرارة

يُعَدُّ الماءُ مِنَ الضَّرُورَاتِ اليَوْمِيَّةِ، ولا يُمكن الاستغناءُ عنه أو استبدالُه بسوائلَ أُخْرَى كالشَّايِ والعصير،حيثُ  تعتمدُ كُلُّ أعضائِنا وأجهزتِنا عليه، فهو يُخرج السُّمُومَ من الجسم، ويحملُ الموادَّ الغذائيةَ للخلايا، كما يُوفِّر بيئةً رطبةً لأنسجةِ الأُذُنِ والأنفِ والحلقِ.

وفي فصلِ الصَّيف يكون الجَوُّ حارًّا وجافاًّ، لذا ينبغي زيادةُ كِمِّيَّةِ الماء الذي نشربُه؛ لأنَّ نقصَ المَاءِ يجعلُنا أكثرَ عُرْضَةً لخطرِ السُّموم، إِذْ يحتاجُ الكبدُ والكُليتان إلى كِمِّيَّةٍ كبيرةٍ للتَّخلُّصِ من السُّمُومِ.

ومِنَ المُعتقداتِ الخاطئةِ أنَّ الماءَ المُثلَّجَ وغيرَه من المُثلَّجاتِ تُساعد في تبريدِ الجسم‏، والصَّحيح أنَّها تُقلِّل فقطْ من إفرازِ العَرَقِ؛‏ لذلك يستمرُّ الشُّعُورُ بِالْحَرِّ والعَطَشِ‏، وعلى العكسِ من ذلك تعملُ المشروباتُ الدَّافِئَةُ على زيادةِ إفرازِ العرقِ‏ فيحدثُ تلطيفٌ وتبريدٌ للجسمِ‏.‏

أمَّا كِمِّيَّةُ الماء التي يجبُ شربُها يومياًّ، فيختلفُ حسبَ العمرِ والوزنِ والحركةِ البدنيَّة، كما أنَّ الْجَوَّ يلعبُ دوراً كبيراً في تحديدِ كِمِّيَّةِ الماء اللازمة للجسم، فكُلَّمَا ازدادتْ حرارةُ الجوِّ كلَّما احتاجَ الجسمُ إلى كِمِّيَّةٍ أكبرَ من الماء.

شربُ الماءِ له فوائدُ كثيرةٌ، لِذَا لنتناولْ كأسًا مِنَ الماء ولْنَشْرَبْ حتَّى نرتويَ.

مشاهدات : 314